منتدى طالبات جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بحث عن الخجل 2

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
خديجه السبيعي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 10
تاريخ ميــــلادي : 03/03/1996
عمــرــي : 22
حساباتي الاجتماعيــة : 77joojy
المستوى الدراسي : ثانوي
مواهبـــي : الطبخ

مُساهمةموضوع: بحث عن الخجل 2   السبت أكتوبر 31, 2015 6:05 am

مشكلة من مشاكل التربية
                                                                  الخجل



                                                            تمهيد


تعريف الخجل :
الخجل مرض اجتماعي و نفسي يسيطر على مشاعر و أحاسيس الفرد منذ الطفولة, فيؤثر على طاقاته الفكرية ويشتت امكاناته الإبداعية وقدراته العقلية ويشل قدرته على السيطرة على سلوكه و تصرفاته تجاه نفسه و اتجاه الاخرين و المجتمع الذي يعيش فيه.

أسباب الخجل :
الخجل كما يعتقد علماء النفس في حد ذاته ليس سوى ثمرة من ثمار الخوف و القلق و الضعف , ومن أبرز العوامل المسببة للخجل لدى الأفراد ما يلي :
العامل النفسي .
العامل الجسدي .


                                                   
                                                     بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله الذي نحمده و نستعينه ونستغفره ونتوب إليه ونعوذُ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد ان محمداً عبده ورسوله أما بعد:
"ليس هناك عيبا في أن تكون خجولا ,فالعالم في حاجة إلى الذين يتصفون بالهدوء والتأمل والرؤية, إلى الذين لا يطلقون العنان لألسنتهم دون استنادهم إلى أنواع من المعرفة. "
ما هو الخجل ؟
الخجل مرض خطير ، إذا ما أصاب إنساناً فإنه يعوقه لمواجهة الحياة ويجعله منطوياً ع نفسه عزوفاً على الناس لا يجرء على مخالطتهم ، كثير التردد والتهيب والتبليل و الارتباك. ان الخجل إذا ما استبد بإنسان فإنه يعصب عينيه عن حقيقة قدراته ، ويجعله أشد الناس تحقيراً لذاته ، فيجعله اشبه بدوده حقيرة عمياء ، تغرس نفسها بالتراب خشية ان يروها الناس ، والخجل أشبه بحجاب كثيف يخفى وراءه الخوف وعدم الثقة بالنفس ، لذلك تجد المصاب به متعثر الخطى مستنزف الطاقة ، متشتت الذهن ، تقلقه نظرات الناس اليه ، ولا يشغله الا رأيهم به ، ومه هذا الخجل ليس بمرض عضال مستعصي على العلاج وأول خطوات العلاج تبدأ بمعرفة العله والسبب
. أسباب الخجل :
1-العامل الجسمي : فيكون الإنسان مصاب مصاب بعاهه أو يعاني من سمنه فيكون عرضه لمركب النقص
٢- العامل النفسي : وفي هذه الحالة تلعب ظروف التربية و النشئة دور مهم فتخضع نفس الإنسان لنزعات متعارضه ومتصارعة ، وتجعله في حالة اضطراب مستمر .
٣-المعاملة السيئة من الوالدين والمحيطين به .
٤-عدم وجود الأصدقاء وإحساسه بأنه غير مرغوب به .
٥-ان الطالب قد تعرض لمواقف محرجه ومخجله بالسابق ولم يجد من يساعده .
٦-فقدان الطالب مهارة التواصل والحوار والتفاعل
. أعراض الخجل :
١-العزله والبُعد عن الناس.
٢-الغيرة والحسد.
٣- استجداء استحسان الآخرين .
٤- متاعب الدمامة .
٥- الحساسية المفرطة والذكاء المبكر.
ففي هذا البحث نلخص مشكلة تربوية وهي "الخجل" ونعرضها مع علاجها :





                                                   الخجل من جهة الأسرة

الأسرة تلعب دوراً كبيراً في إيجاد نزعة الخجل عند الطفل , كما أن الأسرة – ايضاً – تلعب دوراً كبيراً في نزع الخجل من الطفل المصاب به و ذلك من خلال عاداتها و تقاليدها وأسس التربية المتعددة .
ويلاحظ على الفرد الخجول أن حياته السلوكية تظل في اضطراب متواصل , و تسوء سيرته فيفقد الثقة بنفسه و يصبح مشلول الإرادة و التفكير الهادئ الرصين , و يقع في دوامه من القلق و يصبح غير قادر على التكيف و الانسجام مع نفسه و مع المحيط الذي يعيش فيه .
لاحظ العلماء أن الأمراض البدنية الفيزيولوجية تأتي غالباً عن طريق الوراثة , و بسبب التزاوج و التوالد من عائلة واحدة فهذا التزاوج يولد أمراضاً كثيرة و متنوعة يكون ضحيتها الأطفال الأبرياء , و هذا ما يؤدي إلى توريث الأمراض الوراثية , و هذه الأمراض قد تشوه الجسد كالهزال و ضعف البنيه و العقد النفسية كالخجل , و من هنا يجب علينا كمربين أن نقوم بالدور التوجيهي و الإرشادي من خلال علاقتنا مع ذوي الأطفال في المدرسة , و العمل على تنبيه الأمهات و الاباء إلى التحرر من العادات الاجتماعية التي تقود لهذه الأمراض , و ذلك بتغريب النسل و ترك عادة زواج الأقارب لأثارها السلبية , و هذا ما أمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال : ( غربوا النكاح و تخيروا لنظفكم فإن العرق دساس ).
ومن الأسباب التي تؤدي لوجود الخجل وجود الطفل المدلل في الأسرة , فالدلال الزائد عن حدة يخلق طفلاً ضعيف الإرادة خجولاً خائفاً لا يثق بنفسه , معتمداً على غيره , ومن هنا يبرز دور الأهل في تحطيم حياة الطفل أو تقويمه و إنقاذه .(1)



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأرشاد المدرسي- عبد اللطيف دبور , د. عبد الحكيم الصافي – صفحة 275 .



نستخلص :

أن الأسرة هي الأساس لبناء الطفل و المحافظة عليه من جميع النواحي و ما يصيبه أيضاً لأن الأسرة هي التي توجه الطفل و تربيه و تعلمه مذ الصغر حتى الكبر , فإن اكتشفوا أن الطفل لديه مشكله نفسيه مثل الخجل فيجب عليهم معالجته,
و أيضا عرفنا أن زواج الأقارب عامل من العوامل المسببة لمرض الطفل البريء و ذلك بسبب الوراثة و توارث الأمراض فيما بينهم كما نهى عنه الرسول صلى الله عليه وسلم للمحافظة على النسل ,
أيضاً تدليل  الطفل تدلل مبالغ فيه لدرجه أن الطفل يفقد ثقته بنفسه و يصبح لا يعتمد على نفسه أبداً و يصيبه الخوف و الرهبة من المجمع الذي حوله و لا يرتبط معهم و يكون معهم علاقات اجتماعية , و سيرفض الذهاب الى خارج منزله سواء الى مدرسته أو مجتمع عائلته ,
هناك عادات و تقاليد تسبب أحياناً للعقدة النفسية و هي الخجل للطفل .


تم هذا القسم بمجهود الطالبة:مريم السلطان





                                                 المؤسسات التعليمية


المؤسسات التعليمية لها دور كبير في خجل الطفل(المعلمين والطلاب) وهو يقضي معظم وقته في المدرسة لذا هو يتأثر ويأثر بهما واكثر مرحلة يتأثر بها الطفل هي بداية التحاقه بالمؤسسة التعلمية . وترجع الاصابة بالخجل غالبا الى سببين  
1/العامل الجسمي
2/العامل النفسي
والان سوف ندخل الى الخجل واسبابه
الطفل الخجول في الواقع مسكين وبائس يعاني من عدم القدرة على الأخذ والعطاء مع أقرانه في المدرسة وفي المجتمع, وبذلك يشعر بالنقص بالمقارنة لغيره من الاطفال وهناك نوعين من الاطفال  
1/مريض بالخجل(الانزواء المرضي)
2/خجول
المريض بالخجل يعاني من أحلام اليقظة ويعيش منطويا على نفسه يجتر وساوسه وهواجيسه وبذلك تجده حساسا
اما الطفل الخجول يظهر خجلهم وعدم قدرتهم على الاخذ والعطاء مع الافراد الجدد الذين يقابلونهم في المجتمع ولكن تجدهم قادرين على الاخذ والعطاء مع اخوتهم واقاربهم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 الخجل والتشاؤم وعلاجهما ص4
 الخجل عندما يصبح مشكلة


ونستنتج ان:
أولا من الناحية النفسية:
الطفل يصبح خجول بمساعدة الوالدين والمدرسه فانتقاص الطفل يولد عدم الثقه بنفسه وعدم الثقه ينتج لنا الخجل وايضا عندما لايستطيع الطفل ان يجيب على أسئلة المعلم , فيقوم المعلم بضربه او انتقاص عقله فيسبب له المعلم الفشل الدراسي
وايضا اذا لم يستوعب الطفل الدرس  او المعلم لا يستطيع تبسيط التعليم للطفل
او لايستطيع ايصال التعليم للطفل فيقوم المعلم بلوم الطفل , وهذا التعامل من المعلم يسبب له الخجل وربما يصل الخجل الى (الانزواء المرضي)لا قدر الله
فيجب عل المعلم احتواء الطفل حتى وان كان استيعاب الطفل بطيء ولا يستنقص من عقله شي فالطفل يتأثر تأثرا كبيرا بالمعلم فيجب على المعلم ان يقوم بحقوق المعلم , وانه لم يوضع في هذه المكانة ليسبب مشاكل فالمجتمع بل وضع لأهداف كثيره , وايضا الطفل يتأثر من الطلاب فالطلاب لا يتجرؤون على بعضهم البعض الا بمساعدة المعلم فاذا احترم المعلم الطلاب فسيحترم الطلاب بعضهم البعض
واذا استنقص المعلم طالب من الطلاب فسيستنقص الطلاب بعضهم البعض
لذا المعلم هو القدوة للطلاب والمربي لهم.
اما من الناحية الجسدية:
عندما يرى الطفل نفسه ناقص من الناحية الجسدية مقارنة بالأطفال السليمين , يشعر بعدم الثقة الذي يولد الخجل .فتجد ان الطفل المعاق لا يستطيع ان يقدم نفسه لأي مؤسسه تعليميه لأنه لا يشعر

بالثقة في نفسه فهنا يبدأ دور الوالدين في تعزيز ثقته بنفسه وان لديه قدرات تفوق القدرات التي فقدها بسبب تلك الاعاقة فعندما يجتاز الطفل تلك المرحلة ويبدأ بمرحلة جديدة وهي الالتحاق بالمؤسسات التعليمية فيواجه عده مشاكل :
اولها :انتقاص بعض من المعلمين لقدراته وانه لا يستطيع ان يقوم باي شي على وجه الكمال مقارنة بالطفل السليم
ثنيا: نظره الطلاب له النظرة الدونية او نظره الشفقة وانه لا يستطيع فعل ما يفعله الطفل السليم
فهناء يبدا دور المجتمع في تثقيف الجميع بأن الطفل المعاق صحيح فقد عضو من أعضائه ولكن الله عوضه بأعضاء تفوق قدرة العضو او الاعضاء التي فقدها



تم هذا القسم بمجهود الطالبة: خديجه السبيعي
                                             



                                               
الإطار النظري لظاهرة الخجل
الخجل سمه من سمات الشخصية ويرجع الجدال في موضوع أصل الخجل وأسبابه الى تاريخ قديم قدم ميدان علم النفس حيث كان يعتقد ان السبب الرئيس فيه
يرجع الى الاستعدادت البايولوجيه ويعد المفهوم من وجهه نظر علماء النفس مرضاً اجتماعياً نفسياً يسيطر على قدرات الفرد ويشل طاقاته الانتاجيه المبدعه وقد حظيت مشكلة الخجل اهتمام كبير من قبل علماء النفس اذ ظهرت دراسات وبحوث عديده في هذا المجال وللخجل ثلاث مكونات يمكن توضيحها:
أ/ المكون السلوكي / تتمثل بتجنب المواقف الاجتماعيه التي تثير الخوف للشخص الخجول وعدم التعبير عن المشاعر والافكار والسلوك العصابي وصعوبة التحدث
ب/ المكون الفسيولوجي / يتمثل بزيادة ضربات القلب وجفاف الفم والارتجاف والشراهة في الأكل
ج/المكون المعرفي/ ويتمثل بالأفكار التي يحملها الفرد عن المواقف وتجعله غير قادر على  التواصل مثل الفكرة السلبية حول الذات ولوم الذات والثقة السلبية للذات
تصنيف ايزانك : صنف الخجل إلى الخجل الانطوائي و الخجل الاجتماعي العصابي
تصنيف بيلكونس:صنف الخجل إلى الخجل العام والخجل الخاص
تصنيف باس :  صنف الخجل إلى خجل الخوف وخجل الشعور بالذات
تصنيف الشربيني : صنف الخجل إلى ستة أشكال خجل مخالطة الاخرين خجل الحديث خجل الاجتماعيات خجل المظهر  خجل التفاعل مع الكبار خجل حضور الاحتفالات والمناسبات .


 دراسة ظاهرة الخجل إيمان الطائي
الخجل في المجتمع
        يعد الخجل ظاهرة نفسية اجتماعية  , وله عدة أسباب منها ما هو وراثي ومنها ما هو اجتماعي
وأكد علماء أن ظاهرة الخجل تظهر بشكل أكبر في سن المراهقة ومن هنا يأتي دور الأهل والمجتمع الصغير الذي يعيشه المراهق فإما أن يتخطى هذه المرحلة ويصبح لديه الخجل المحمود وإما أن يتحول إلى مرض يسمى (الخجل الاجتماعي),بحيث يصبح سلوك , ويلاحظ على صاحب سلوك الخجل الاجتماعي قله الصداقات بحيث يتجنب الاتصال بالآخرين , وأيضا انعدام الأمان والطمأنينة في مجتمعه الصغير ,.
وقد أشارت دراسات كثيرة أن المجتمع يلعب دور تكوين الخجل وإن كانت الوراثة تحظى بالنصيب الأكبر في هذا التكوين.
      الخجل سمة من سمات الشخصية التي كثر الجدل عليها فمن العلماء من يعتبر مرضا اجتماعي وبدو بتصنيفات متعددة فصنفوها من حيث المكونات ومن حيث الشعور وهناك تصنيفات بأسماء العلماء الذي درسوا هذه الظاهرة أمثال (أيزنك_ بيلكونس_باس_الشربيني)
       وهناك ايضا نظريات احتضنت ظاهرة الخجل الاجتماعي منها نظرية (ابراهام ماسلو) التي تتمحور حول اشباع رغبات الفرد التي يبحث عنها ومن اهمها الاحترام والشعور بالأمان.
نظرية (باس) والتي تسمى النظرية المعرفية السلوكية وقد قسم الخجل الى نوعين خجل الخوف وخجل الذات.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 علم النفس التربوي فاديا حمام
 دراسة ظاهرة الخجل إيمان الطائي  


تم هذا القسم بمجهود الطالبة: رغد الباتع




                                              دور الإسلام في الخجل

"عني الإسلام بالوالدين باعتبارهما الركن الأساسي للأسرة ،والأسرة المسلمة تتعهد لأطفالها منذ ولادتهم ع التربية الإسلامية وتدربهم ع العبادات وتعودهم آداب الإسلام وأخلاقه ويرى والديه يصليان فينشأ على حب عبادة الله تعالى . فهناك حقوق وواجبات لضمان أسرة قويه متينة واهتم الإسلام بالأطفال باعتبارهم لبَنات التي تكُون الأسرة فكان الرسول صل الله عليه وسلم يوصي بمعاملة الأطفال معاملة لينه ويضرب المثل الأعلى بنفسه فيلاطفهم ويداعبهم فكان سيدنا محمد -صل الله عليه وسلم -يُقبل الحسن والحسين ويلاعبهُما - رضوان الله عليهما- ( ويروي أن الحسن والحسين دخلا على محمد - صل الله عليه وسلم - وهو يصلي وكانا طفلين فوثب احدهما ع ظهره وهو ساجد فبقي النبي ساجداً إلى أن نزلا من على ظهره) وكان يسمح للأطفال أن يجلسوا معه في مجلسه ويخاطبهم بأسلوب سهل يتناسب مع قدراتهم ."(١) "فيكون التأثر في نطاق ما يسمعه الطفل من كلام ذويه ومعارفهم عن خجله وحيائه فترسخ هذه الأقوال العابرة في مخيلته فيتراءى من خلالها ناقصاً مهزولاً في نفسه وفكره ، فيصبح الانطواء رغبه ، والعزلة مطلباً في حياته ، وينمو مع هذا العامل عنصر الخجل فالدواء : التحول من صورة مظلمة إلى مشرقه ."(٢).










فيتلخص لنا ما يلي:
أن ثقافة الوالدين مطلب مهم لأجل تربية أطفالهم وإعطائهم حقهم من الحياة وبناء أجسامهم وعقولهم وشخصياتهم فإن التربية القاسية والتنشئة الخاطئة للفرد بداية حياته ستكون نتائجها سيئة إلى سن متأخر ، ويفقد الطفل الاستمتاع بطفولته ويميل للخوف والاختباء عن الناس والإحساس بالضعف
1-(تربية الطفل في الإسلام ,سيما راتب عدنان)
2-(الخجل أسبابه وعلاجه ,علي خليفة)
فكان في رسول الله -صل الله عليه وسلم أسوه لنا ، فهو يخاطبهم بأسلوب يناسبهم ويعطيهم قوه في الكلام والمواجهة فالمسلم لابد أن تكون شخصيته قويه وفكره أيضا ولا يكون هزيلاً متخاذلاً لا ينفع الإسلام بشيء  , والإسلام يشمل ما يفيد على الإضطرابات التي تصيب الفرد قال تعالى:  [وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا] (1) فالإيمان بالله أساس الإطمئنان النفسي
والإسلام يدعو للإيجابية في العلاقات مع الآخرين , فعلاجه: إيقاف التفكير السلبي ومواجهة الأفكار الخاطئة ومحيها وتُستبدل بأفكار إيجابية وتشجيعه ع مواجهة المواقف الاجتماعية بدلاً من تجنبها فتجنب تلك المشاكل يجعلها أكثر صعوبة وتكون المواجهة تدريجياً فالبداية قد تكون صعبة لكن آن واصلت ذلك فستجد نتائج إيجابية الحضور إلى صلاة الجماعة في المسجد لتخلص من هذا الخجل فعند الدخول وقول الدعاء والصلاة والوقوف بالصف الأول يكسر حاجز الخوف والخجل وأيضاً في المساجد يتعرف على إخوته المسلمين لأنهم أفاضل لن يستهزئوا به فتبدأ من هنا, فيكُون علاقات كثيره ومنها حضور مجالس العلم وحلقات التحفيظ وقراءة القران فهو يبعث الهدوء في النفس وتزيد معنوية الفرد والإمامة تعطي دافع أقوى لتخلص من الخجل فهذه أنشطه مهمة لكسر هذا الحاجز في الإسلام.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1-الإسراء , آيه:82


تم هذا القسم بمجهود الطالبة:عائشه القحطاني




                                                 
                                                         الخجل في الاعلام

ما زال عزوف الشباب ، عن وسائل الإعلام المختلفة وعدم الظهور والتفاعل معها ، يمثل تحديا كبيرا أمام انخراطهم في هذا القطاع الحيوي الهام ، والذي يمثل واحدا من أبرز مظاهر الديمقراطية وحرية التعبير التي تتميز بها البلاد .
ويرى عدد من الإعلاميين والمذيعين والكُتَّاب أن ضعف الرواتب والخجل ، من قبل الشباب وراء عزوفه عن الانخراط في مهنة الإعلام والصحافة ، وهذا يرجع إلى غياب الوعي بأهمية وسائل الإعلام ودورها ، وتأثيرها الكبير سواء في المجتمع ، فضلا عن أهميتها في خلق شخصية مستقلة تعتمد على نفسها ، بالإضافة إلى مساهمتها في جعل الشخص إنسانا اجتماعيا ، وله العديد من العلاقات الاجتماعية المختلفة.

أما السبب وراء عدم الظهور والتفاعل من قبل الشباب ، في وسائل الإعلام سواء في الصحف أو التلفزيون أو الإذاعة ، أو التعبير عن رأيه في هذه الوسائل المختلفة ، هو الخجل الذي يصيب الكثير من الشباب ، وتخوفه من سخرية الآخرين له سواء من جانب الأصدقاء أو الأهل أو نوع ثالث من الشاب ، وهو معرفته التامة بأن رأيه لن يلقي أي صدي ، ولن يحدث أي تغيير، لذلك يرفض في النهاية الظهور في وسائل الإعلام المتنوعة ، ومن المؤكد أن الاهتمام بدور وسائل الإعلام منذ النشء داخل المدارس ، سوف يلعب دورا كبيرا ، في خلق جيل يهتم بالإعلام بكافة أشكاله وألوانه.




قلة الرواتب
عزوف القطريين ، عن العمل في المجال الإعلامي بشكل عام والصحافة على وجه الخصوص ، لافتا أن هناك الكثير من الشباب الموهوب إعلاميا يترك مجال الإعلام للعمل في إدارة الإعلام والعلاقات العامة في إحدى الجهات الحكومية ، وهو مجال قريب من المجالات بحيث يشبع رغبته ، ويحقق له عائداً مادياً مقبولا ، لذلك نحن بحاجة إلى امتيازات كبيرة تغري الشباب للعمل في مجال الإعلام، وامتيازات تكون على قدر التعب والمشقة الذي سيعانيها الشباب. أما العمل الإعلامي عكس ذلك تماماً فهو مهنة متعبة وصعبة ، وامتيازاتها ضعيفة جداً والدوام على مدار 24 ساعة ، فهي مهنة متابعة واطلاع وقد يطلب منك شيء في أي وقت ، وبالتالي لابد من التشجيع وهذا لن يأتي إلا بالامتيازات المغرية.

وأضاف : إن أي موظف يرتقي في مجال عمله ، ولكن العمل الإعلامي يظل صاحبه بعد سنوات طوال كما هو ، فلا يوجد تقدير مادي أو معنوي ، إلا بعض النماذج القليلة ، ويختلف الحال في الدول الأوروبية فالصحفي أو الكاتب كلما يكبر في السن يرتقي في منصبه ، والقلم هناك له قيمة ، لذلك لابد أن يكون لصاحب القلم قيمة في المجتمع ،
وعن خجل المواطنين و الشباب وامتناعهم عن الإدلاء بآرائهم في وسائل الإعلام المختلفة ، فأكد الدكتور رشيد أن السبب الرئيسي هو إيمانهم التام بأن هذه الآراء غير مؤثرة ولا يؤخذ بها، وإنها مجرد ثرثرة ، كما أن مثل هذه الآراء في بعض القضايا لا تلقي أي صدي لدي المسئولين.






*المشقة الإعلامية

وأشار الكاتب الإعلامي سلطان بن محمد أن السبب الأساسي في عزوف الشباب عن العمل بوسائل الإعلام المختلفة ، هو الإحباط الذي يصيبهم بسبب ضعف الرواتب والمشقة الإعلامية ، من خلال محاولات البحث عن الخبر الحصرى والحوارات الصحفية مع المسئولين أو استضافة ضيوف ومسئولين في برامج تلفزيونية ، لذلك فهي تحتاج إلى الكثير من الجهد والوقت نظير رواتب ضئيلة ، فضلا عن أي وظيفة أخري في أي مجال لها ساعات عمل محددة بخلاف المجال الإعلامي ، لافتا أن الشاب ينظر إلي الراتب الذي يتقاضاه ، واهم المزايا التي تمنح من خلال جهة العمل ، وبالتالي فإن هذا هو المعيار الحقيقي الخاص بالامتيازات التي سوف تمنح للشاب.
وأوضح الكاتب أن السبب وراء عزوف المواطنين عن الظهور في وسائل الإعلام، للتعبير على أرائهم وتطلعاتهم يرجع إلى الخوف من رد فعل الآخرين ، مثل الأقارب والأصدقاء وسخريتهم من الشخص الذي أبدى برأيه ، حيث يخشى المواطن من سخرية أقرانه في المجالس وتعليقاتهم على كلامه وصورته ، مشيرا أن عدم الوعي الكافي بدور وسائل الإعلام يعد أهم أسباب عزوف المواطنين عن التواصل معها بالإضافة إلى تخوف البعض من عدم نقله عبر الصحافة أو وسائل الإعلام كما هو .









إقبال ملحوظ

أما الإعلامية الدكتورة أمل عبد الملك فتري أنه العمل في المجال الإعلامي عمومًا وتحديدا الصحافة والتليفزيون ، أصبح يجذب الكوادر بقوة لما يشهده هذا المجال ، من اهتمام الدولة به ومن الملاحظ الإقبال الكبير من الشباب القطري على الالتحاق بالعمل الإعلامي أو دراسته بكلية الإعلام تمهيدًا للعمل به، حيث شهد تطورا وإقبالا ملحوظا أكثر من السابق ، لافته إلي الوجوه الكثيرة التي بدأت تطل على الشاشة الصغيرة عبر القنوات التلفزيونية المختلفة في الآونة الأخيرة.
وأوضحت أن المؤسسات الإعلامية تحاول جذب الشباب بشتى الطرق ، ولكن يعتبر تحفظ البعض والخجل يسيطر على الكثيرين منهم والنظرة السلبية لدى الكثيرين في المجتمع عن هذا النوع من العمل ، وراء ضعف الإقبال ، بالإضافة إلي ضعف الرواتب والامتيازات والتي تعتبر عاملا مهما في جذب الشباب لمثل هذه النوعية من العمل ، وعدم اتجاههم للعمل في العلاقات العامة في أحد الوزارات والهيئات ، والتي يفضلها الشباب نظرا للامتيازات المادية ونوعية العمل وساعات الدوام المحددة ، بخلاف العمل في الصحف والتليفزيون ، مشددة على حاجة المجتمع في البحث عن الوجوه الشابة التي تقود مسيرة الإعلام والظهور كمذيعين وصحفيين .
وطالبت بضرورة تعزيز وعي الجمهور بأهمية دور وسائل الإعلام في تسليط الضوء على الإيجابيات والسلبيات، والتعبير عن آرائهم وتطلعاتهم ومشاكلهم واقتراحاتهم لحل العديد من المشاكل المجتمعية ، والبعد عن التحفظ في اللقاءات التليفزيونية والصحفية عند إبداء أرائهم كضيوف ومواطنين .






الخجل الاجتماعي

بدورها قالت المذيعة القطرية شايعة الفاضل أن السبب في رفض الكثير من الشباب المشاركة بالرأي أو الصورة في وسائل الإعلام المختلفة ، خاصة أن هناك الكثيرين ممن يرفضون التصوير معهم هو الخجل الاجتماعي الذي يصيبهم أو شعورهم بعدم القدرة على الوصف الحقيقي للموضوع المطروح أو فضلا عن إحساسهم بعدم التفاعل مع القضية المعروضة عليهم .
وأوضحت أن العامل المادي يعتبر من الأسباب الرئيسية في عزوف الكثير من الشباب القطريين عن العمل في وسائل الإعلام ، ويتجهون بدلا من ذلك للعمل في أقسام الإعلام والعلاقات العامة بالوزارات ، نظرا لطبيعة العمل المختلفة والحوافز المادية الجيدة مقارنة بالعمل في الصحف والقنوات التليفزيونية المختلفة ، وبالنسبة للفتيات فإنه مازالت بعض العائلات ترفض وتتحفظ على العمل في مثل هذه المهن.



تم هذا القسم بمجهود الطالبة:سارة فهد السبيعي




                                           
                                                             و في الختام :

هذا ختام بحثنا العلمي عن مشكلة من مشاكل المجتمع الا و هي الخجل و عرفنا الخجل و  عوامله و من اين يأتي أو من أين يتأثر الطفل المصاب بالخجل , و تكلمنا عن الخجل من جميع النواحي , أرجوا أن تكونوا استفتوا من بحثنا و عملنا أرجوا أن نكون اتينا بمعلومات جديدة و مفيدة تفيد المجتمع بإذن الله ,
و صلى الله و سلم و بارك على أشرف الانبياء و المرسلين نبينا محمد و على أهله و صحبه جميعا .




عمل الطالبات :
مريم السلطان
خديجة السبيعي
رغد الباتع
عائشة القحطاني
سارة فهد السبيعي
شعبه (455)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
may2
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 11
تاريخ ميــــلادي : 27/02/1990
عمــرــي : 28
حساباتي الاجتماعيــة : انستقرام
المستوى الدراسي : انستقرام
مواهبـــي : ..

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الجمعة نوفمبر 20, 2015 9:28 am

من أسباب الخجل لدي الطفل معامله الوالدين لهم كيف تكون هذه المعامله؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Bayan almugairin
طالبة مميزة
طالبة مميزة


مساهمات الطالبة : 41
تاريخ ميــــلادي : 07/06/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : ..
المستوى الدراسي : مستوى اول
مواهبـــي : ..

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الجمعة نوفمبر 20, 2015 9:41 am

هل الخجل يؤثر على حياة الطفل وفي التعامل؟ وبرأيك هل دور الوالدين هُنا مهم!؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عائشة غرم القحطاني
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 3
تاريخ ميــــلادي : 22/08/1996
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : ayshah_qh
المستوى الدراسي : جامعي
مواهبـــي : ***

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الجمعة نوفمبر 20, 2015 11:49 am

may2 كتب:
من أسباب الخجل لدي الطفل معامله الوالدين لهم كيف تكون هذه المعامله؟!!
طبيعة الطفل يعتمد ع الوالدين في كل شيء فعند حرمانه عاطفياً وتربوياً والمخاوف الزائدة على الطفل
تجعله خجولاً .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نوره ابراهيم الرفيق
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 3
تاريخ ميــــلادي : 06/08/1996
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : noura_ibrahim22
المستوى الدراسي : المستوى الأول
مواهبـــي : لايوجد

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الجمعة نوفمبر 20, 2015 12:14 pm

لماذا عين الاسلام الوالدين الركن الاساسي للاسره وماهو دور الوالدين في الخجل ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اروى بن حجي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 3
تاريخ ميــــلادي : 26/09/1997
عمــرــي : 20
حساباتي الاجتماعيــة : arwa__08
المستوى الدراسي : أول
مواهبـــي : انشا ومسرح

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:14 pm

كيف تتعامل الاسره مع الطفل الخجول؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Bayan almugairin
طالبة مميزة
طالبة مميزة


مساهمات الطالبة : 41
تاريخ ميــــلادي : 07/06/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : ..
المستوى الدراسي : مستوى اول
مواهبـــي : ..

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 6:05 am

اين هي المشكلة لو كان الطفل خجول؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MariaMohammed
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 4
تاريخ ميــــلادي : 10/03/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : Mariamallsultan
المستوى الدراسي : انستغرام
مواهبـــي : الرسم

مُساهمةموضوع: بمساعدته بالاختلاط مع الناس و عدم تركه    السبت نوفمبر 21, 2015 8:07 am

خديجه السبيعي كتب:
مشكلة من مشاكل التربية
                                                                  الخجل



                                                            تمهيد


تعريف الخجل :
الخجل مرض اجتماعي و نفسي يسيطر على مشاعر و أحاسيس الفرد منذ الطفولة, فيؤثر على طاقاته الفكرية ويشتت امكاناته الإبداعية وقدراته العقلية ويشل قدرته على السيطرة على سلوكه و تصرفاته تجاه نفسه و اتجاه الاخرين و المجتمع الذي يعيش فيه.

أسباب الخجل :
الخجل كما يعتقد علماء النفس في حد ذاته ليس سوى ثمرة من ثمار الخوف و القلق و الضعف , ومن أبرز العوامل المسببة للخجل لدى الأفراد ما يلي :
العامل النفسي .
العامل الجسدي .


                                                   
                                                     بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله الذي نحمده و نستعينه ونستغفره ونتوب إليه ونعوذُ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد ان محمداً عبده ورسوله أما بعد:
"ليس هناك عيبا في أن تكون خجولا ,فالعالم في حاجة إلى الذين يتصفون بالهدوء والتأمل والرؤية, إلى الذين لا يطلقون العنان لألسنتهم دون استنادهم إلى أنواع من المعرفة. "
ما هو الخجل ؟
الخجل مرض خطير ، إذا ما أصاب إنساناً فإنه يعوقه لمواجهة الحياة ويجعله منطوياً ع نفسه عزوفاً على الناس لا يجرء على مخالطتهم ، كثير التردد والتهيب والتبليل و الارتباك. ان الخجل إذا ما استبد بإنسان فإنه يعصب عينيه عن حقيقة قدراته ، ويجعله أشد الناس تحقيراً لذاته ، فيجعله اشبه بدوده حقيرة عمياء ، تغرس نفسها بالتراب خشية ان يروها الناس ، والخجل أشبه بحجاب كثيف يخفى وراءه الخوف وعدم الثقة بالنفس ، لذلك تجد المصاب به متعثر الخطى مستنزف الطاقة ، متشتت الذهن ، تقلقه نظرات الناس اليه ، ولا يشغله الا رأيهم به ، ومه هذا الخجل ليس بمرض عضال مستعصي على العلاج وأول خطوات العلاج تبدأ بمعرفة العله والسبب
. أسباب الخجل :
1-العامل الجسمي : فيكون الإنسان مصاب مصاب بعاهه أو يعاني من سمنه فيكون عرضه لمركب النقص
٢- العامل النفسي : وفي هذه الحالة تلعب ظروف التربية و النشئة دور مهم فتخضع نفس الإنسان لنزعات متعارضه ومتصارعة ، وتجعله في حالة اضطراب مستمر .
٣-المعاملة السيئة من الوالدين والمحيطين به .
٤-عدم وجود الأصدقاء وإحساسه بأنه غير مرغوب به .
٥-ان الطالب قد تعرض لمواقف محرجه ومخجله بالسابق ولم يجد من يساعده .
٦-فقدان الطالب مهارة التواصل والحوار والتفاعل
. أعراض الخجل :
١-العزله والبُعد عن الناس.
٢-الغيرة والحسد.
٣- استجداء استحسان الآخرين .
٤- متاعب الدمامة .
٥- الحساسية المفرطة والذكاء المبكر.
ففي هذا البحث نلخص مشكلة تربوية وهي "الخجل" ونعرضها مع علاجها :





                                                   الخجل من جهة الأسرة

الأسرة تلعب دوراً كبيراً في إيجاد نزعة الخجل عند الطفل , كما أن الأسرة – ايضاً – تلعب دوراً كبيراً في نزع الخجل من الطفل المصاب به و ذلك من خلال عاداتها و تقاليدها وأسس التربية المتعددة .
ويلاحظ على الفرد الخجول أن حياته السلوكية تظل في اضطراب متواصل , و تسوء سيرته فيفقد الثقة بنفسه و يصبح مشلول الإرادة و التفكير الهادئ الرصين , و يقع في دوامه من القلق و يصبح غير قادر على التكيف و الانسجام مع نفسه و مع المحيط الذي يعيش فيه .
لاحظ العلماء أن الأمراض البدنية الفيزيولوجية تأتي غالباً عن طريق الوراثة , و بسبب التزاوج و التوالد من عائلة واحدة فهذا التزاوج يولد أمراضاً كثيرة و متنوعة يكون ضحيتها الأطفال الأبرياء , و هذا ما يؤدي إلى توريث الأمراض الوراثية , و هذه الأمراض قد تشوه الجسد كالهزال و ضعف البنيه و العقد النفسية كالخجل , و من هنا يجب علينا كمربين أن نقوم بالدور التوجيهي و الإرشادي من خلال علاقتنا مع ذوي الأطفال في المدرسة , و العمل على تنبيه الأمهات و الاباء إلى التحرر من العادات الاجتماعية التي تقود لهذه الأمراض , و ذلك بتغريب النسل و ترك عادة زواج الأقارب لأثارها السلبية , و هذا ما أمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال : ( غربوا النكاح و تخيروا لنظفكم فإن العرق دساس ).
ومن الأسباب التي تؤدي لوجود الخجل وجود الطفل المدلل في الأسرة , فالدلال الزائد عن حدة يخلق طفلاً ضعيف الإرادة خجولاً خائفاً لا يثق بنفسه , معتمداً على غيره , ومن هنا يبرز دور الأهل في تحطيم حياة الطفل أو تقويمه و إنقاذه .(1)



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأرشاد المدرسي- عبد اللطيف دبور , د. عبد الحكيم الصافي – صفحة 275 .



نستخلص :

أن الأسرة هي الأساس لبناء الطفل و المحافظة عليه من جميع النواحي و ما يصيبه أيضاً لأن الأسرة هي التي توجه الطفل و تربيه و تعلمه مذ الصغر حتى الكبر , فإن اكتشفوا أن الطفل لديه مشكله نفسيه مثل الخجل فيجب عليهم معالجته,
و أيضا عرفنا أن زواج الأقارب عامل من العوامل المسببة لمرض الطفل البريء و ذلك بسبب الوراثة و توارث الأمراض فيما بينهم كما نهى عنه الرسول صلى الله عليه وسلم للمحافظة على النسل ,
أيضاً تدليل  الطفل تدلل مبالغ فيه لدرجه أن الطفل يفقد ثقته بنفسه و يصبح لا يعتمد على نفسه أبداً و يصيبه الخوف و الرهبة من المجمع الذي حوله و لا يرتبط معهم و يكون معهم علاقات اجتماعية , و سيرفض الذهاب الى خارج منزله سواء الى مدرسته أو مجتمع عائلته ,
هناك عادات و تقاليد تسبب أحياناً للعقدة النفسية و هي الخجل للطفل .


تم هذا القسم بمجهود الطالبة:مريم السلطان





                                                 المؤسسات التعليمية


المؤسسات التعليمية لها دور كبير في خجل الطفل(المعلمين والطلاب) وهو يقضي معظم وقته في المدرسة لذا هو يتأثر ويأثر بهما واكثر مرحلة يتأثر بها الطفل هي بداية التحاقه بالمؤسسة التعلمية . وترجع الاصابة بالخجل غالبا الى سببين  
1/العامل الجسمي
2/العامل النفسي
والان سوف ندخل الى الخجل واسبابه
الطفل الخجول في الواقع مسكين وبائس يعاني من عدم القدرة على الأخذ والعطاء مع أقرانه في المدرسة وفي المجتمع, وبذلك يشعر بالنقص بالمقارنة لغيره من الاطفال وهناك نوعين من الاطفال  
1/مريض بالخجل(الانزواء المرضي)
2/خجول
المريض بالخجل يعاني من أحلام اليقظة ويعيش منطويا على نفسه يجتر وساوسه وهواجيسه وبذلك تجده حساسا
اما الطفل الخجول يظهر خجلهم وعدم قدرتهم على الاخذ والعطاء مع الافراد الجدد الذين يقابلونهم في المجتمع ولكن تجدهم قادرين على الاخذ والعطاء مع اخوتهم واقاربهم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 الخجل والتشاؤم وعلاجهما ص4
 الخجل عندما يصبح مشكلة


ونستنتج ان:
أولا من الناحية النفسية:
الطفل يصبح خجول بمساعدة الوالدين والمدرسه فانتقاص الطفل يولد عدم الثقه بنفسه وعدم الثقه ينتج لنا الخجل وايضا عندما لايستطيع الطفل ان يجيب على أسئلة المعلم , فيقوم المعلم بضربه او انتقاص عقله فيسبب له المعلم الفشل الدراسي
وايضا اذا لم يستوعب الطفل الدرس  او المعلم لا يستطيع تبسيط التعليم للطفل
او لايستطيع ايصال التعليم للطفل فيقوم المعلم بلوم الطفل , وهذا التعامل من المعلم يسبب له الخجل وربما يصل الخجل الى (الانزواء المرضي)لا قدر الله
فيجب عل المعلم احتواء الطفل حتى وان كان استيعاب الطفل بطيء ولا يستنقص من عقله شي فالطفل يتأثر تأثرا كبيرا بالمعلم فيجب على المعلم ان يقوم بحقوق المعلم , وانه لم يوضع في هذه المكانة ليسبب مشاكل فالمجتمع بل وضع لأهداف كثيره , وايضا الطفل يتأثر من الطلاب فالطلاب لا يتجرؤون على بعضهم البعض الا بمساعدة المعلم فاذا احترم المعلم الطلاب فسيحترم الطلاب بعضهم البعض
واذا استنقص المعلم طالب من الطلاب فسيستنقص الطلاب بعضهم البعض
لذا المعلم هو القدوة للطلاب والمربي لهم.
اما من الناحية الجسدية:
عندما يرى الطفل نفسه ناقص من الناحية الجسدية مقارنة بالأطفال السليمين , يشعر بعدم الثقة الذي يولد الخجل .فتجد ان الطفل المعاق لا يستطيع ان يقدم نفسه لأي مؤسسه تعليميه لأنه لا يشعر

بالثقة في نفسه فهنا يبدأ دور الوالدين في تعزيز ثقته بنفسه وان لديه قدرات تفوق القدرات التي فقدها بسبب تلك الاعاقة فعندما يجتاز الطفل تلك المرحلة ويبدأ بمرحلة جديدة وهي الالتحاق بالمؤسسات التعليمية فيواجه عده مشاكل :
اولها :انتقاص بعض من المعلمين لقدراته وانه لا يستطيع ان يقوم باي شي على وجه الكمال مقارنة بالطفل السليم
ثنيا: نظره الطلاب له النظرة الدونية او نظره الشفقة وانه لا يستطيع فعل ما يفعله الطفل السليم
فهناء يبدا دور المجتمع في تثقيف الجميع بأن الطفل المعاق صحيح فقد عضو من أعضائه ولكن الله عوضه بأعضاء تفوق قدرة العضو او الاعضاء التي فقدها



تم هذا القسم بمجهود الطالبة: خديجه السبيعي
                                             



                                               
الإطار النظري لظاهرة الخجل
الخجل سمه من سمات الشخصية ويرجع الجدال في موضوع أصل الخجل وأسبابه الى تاريخ قديم قدم ميدان علم النفس حيث كان يعتقد ان السبب الرئيس فيه
يرجع الى الاستعدادت البايولوجيه ويعد المفهوم من وجهه نظر علماء النفس مرضاً اجتماعياً نفسياً يسيطر على قدرات الفرد ويشل طاقاته الانتاجيه المبدعه وقد حظيت مشكلة الخجل اهتمام كبير من قبل علماء النفس اذ ظهرت دراسات وبحوث عديده في هذا المجال وللخجل ثلاث مكونات يمكن توضيحها:
أ/ المكون السلوكي / تتمثل بتجنب المواقف الاجتماعيه التي تثير الخوف للشخص الخجول وعدم التعبير عن المشاعر والافكار والسلوك العصابي وصعوبة التحدث
ب/ المكون الفسيولوجي / يتمثل بزيادة ضربات القلب وجفاف الفم والارتجاف والشراهة في الأكل
ج/المكون المعرفي/ ويتمثل بالأفكار التي يحملها الفرد عن المواقف وتجعله غير قادر على  التواصل مثل الفكرة السلبية حول الذات ولوم الذات والثقة السلبية للذات
تصنيف ايزانك : صنف الخجل إلى الخجل الانطوائي و الخجل الاجتماعي العصابي
تصنيف بيلكونس:صنف الخجل إلى الخجل العام والخجل الخاص
تصنيف باس :  صنف الخجل إلى خجل الخوف وخجل الشعور بالذات
تصنيف الشربيني : صنف الخجل إلى ستة أشكال خجل مخالطة الاخرين خجل الحديث خجل الاجتماعيات خجل المظهر  خجل التفاعل مع الكبار خجل حضور الاحتفالات والمناسبات .


 دراسة ظاهرة الخجل إيمان الطائي
الخجل في المجتمع
        يعد الخجل ظاهرة نفسية اجتماعية  , وله عدة أسباب منها ما هو وراثي ومنها ما هو اجتماعي
وأكد علماء أن ظاهرة الخجل تظهر بشكل أكبر في سن المراهقة ومن هنا يأتي دور الأهل والمجتمع الصغير الذي يعيشه المراهق فإما أن يتخطى هذه المرحلة ويصبح لديه الخجل المحمود وإما أن يتحول إلى مرض يسمى (الخجل الاجتماعي),بحيث يصبح سلوك , ويلاحظ على صاحب سلوك الخجل الاجتماعي قله الصداقات بحيث يتجنب الاتصال بالآخرين , وأيضا انعدام الأمان والطمأنينة في مجتمعه الصغير ,.
وقد أشارت دراسات كثيرة أن المجتمع يلعب دور تكوين الخجل وإن كانت الوراثة تحظى بالنصيب الأكبر في هذا التكوين.
      الخجل سمة من سمات الشخصية التي كثر الجدل عليها فمن العلماء من يعتبر مرضا اجتماعي وبدو بتصنيفات متعددة فصنفوها من حيث المكونات ومن حيث الشعور وهناك تصنيفات بأسماء العلماء الذي درسوا هذه الظاهرة أمثال (أيزنك_ بيلكونس_باس_الشربيني)
       وهناك ايضا نظريات احتضنت ظاهرة الخجل الاجتماعي منها نظرية (ابراهام ماسلو) التي تتمحور حول اشباع رغبات الفرد التي يبحث عنها ومن اهمها الاحترام والشعور بالأمان.
نظرية (باس) والتي تسمى النظرية المعرفية السلوكية وقد قسم الخجل الى نوعين خجل الخوف وخجل الذات.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 علم النفس التربوي فاديا حمام
 دراسة ظاهرة الخجل إيمان الطائي  


تم هذا القسم بمجهود الطالبة: رغد الباتع




                                              دور الإسلام في الخجل

"عني الإسلام بالوالدين باعتبارهما الركن الأساسي للأسرة ،والأسرة المسلمة تتعهد لأطفالها منذ ولادتهم ع التربية الإسلامية وتدربهم ع العبادات وتعودهم آداب الإسلام وأخلاقه ويرى والديه يصليان فينشأ على حب عبادة الله تعالى . فهناك حقوق وواجبات لضمان أسرة قويه متينة واهتم الإسلام بالأطفال باعتبارهم لبَنات التي تكُون الأسرة فكان الرسول صل الله عليه وسلم يوصي بمعاملة الأطفال معاملة لينه ويضرب المثل الأعلى بنفسه فيلاطفهم ويداعبهم فكان سيدنا محمد -صل الله عليه وسلم -يُقبل الحسن والحسين ويلاعبهُما - رضوان الله عليهما- ( ويروي أن الحسن والحسين دخلا على محمد - صل الله عليه وسلم - وهو يصلي وكانا طفلين فوثب احدهما ع ظهره وهو ساجد فبقي النبي ساجداً إلى أن نزلا من على ظهره) وكان يسمح للأطفال أن يجلسوا معه في مجلسه ويخاطبهم بأسلوب سهل يتناسب مع قدراتهم ."(١) "فيكون التأثر في نطاق ما يسمعه الطفل من كلام ذويه ومعارفهم عن خجله وحيائه فترسخ هذه الأقوال العابرة في مخيلته فيتراءى من خلالها ناقصاً مهزولاً في نفسه وفكره ، فيصبح الانطواء رغبه ، والعزلة مطلباً في حياته ، وينمو مع هذا العامل عنصر الخجل فالدواء : التحول من صورة مظلمة إلى مشرقه ."(٢).










فيتلخص لنا ما يلي:
أن ثقافة الوالدين مطلب مهم لأجل تربية أطفالهم وإعطائهم حقهم من الحياة وبناء أجسامهم وعقولهم وشخصياتهم فإن التربية القاسية والتنشئة الخاطئة للفرد بداية حياته ستكون نتائجها سيئة إلى سن متأخر ، ويفقد الطفل الاستمتاع بطفولته ويميل للخوف والاختباء عن الناس والإحساس بالضعف
1-(تربية الطفل في الإسلام ,سيما راتب عدنان)
2-(الخجل أسبابه وعلاجه ,علي خليفة)
فكان في رسول الله -صل الله عليه وسلم أسوه لنا ، فهو يخاطبهم بأسلوب يناسبهم ويعطيهم قوه في الكلام والمواجهة فالمسلم لابد أن تكون شخصيته قويه وفكره أيضا ولا يكون هزيلاً متخاذلاً لا ينفع الإسلام بشيء  , والإسلام يشمل ما يفيد على الإضطرابات التي تصيب الفرد قال تعالى:  [وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا] (1) فالإيمان بالله أساس الإطمئنان النفسي
والإسلام يدعو للإيجابية في العلاقات مع الآخرين , فعلاجه: إيقاف التفكير السلبي ومواجهة الأفكار الخاطئة ومحيها وتُستبدل بأفكار إيجابية وتشجيعه ع مواجهة المواقف الاجتماعية بدلاً من تجنبها فتجنب تلك المشاكل يجعلها أكثر صعوبة وتكون المواجهة تدريجياً فالبداية قد تكون صعبة لكن آن واصلت ذلك فستجد نتائج إيجابية الحضور إلى صلاة الجماعة في المسجد لتخلص من هذا الخجل فعند الدخول وقول الدعاء والصلاة والوقوف بالصف الأول يكسر حاجز الخوف والخجل وأيضاً في المساجد يتعرف على إخوته المسلمين لأنهم أفاضل لن يستهزئوا به فتبدأ من هنا, فيكُون علاقات كثيره ومنها حضور مجالس العلم وحلقات التحفيظ وقراءة القران فهو يبعث الهدوء في النفس وتزيد معنوية الفرد والإمامة تعطي دافع أقوى لتخلص من الخجل فهذه أنشطه مهمة لكسر هذا الحاجز في الإسلام.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1-الإسراء , آيه:82


تم هذا القسم بمجهود الطالبة:عائشه القحطاني




                                                 
                                                         الخجل في الاعلام

ما زال عزوف الشباب ، عن وسائل الإعلام المختلفة وعدم الظهور والتفاعل معها ، يمثل تحديا كبيرا أمام انخراطهم في هذا القطاع الحيوي الهام ، والذي يمثل واحدا من أبرز مظاهر الديمقراطية وحرية التعبير التي تتميز بها البلاد .
ويرى عدد من الإعلاميين والمذيعين والكُتَّاب أن ضعف الرواتب والخجل ، من قبل الشباب وراء عزوفه عن الانخراط في مهنة الإعلام والصحافة ، وهذا يرجع إلى غياب الوعي بأهمية وسائل الإعلام ودورها ، وتأثيرها الكبير سواء في المجتمع ، فضلا عن أهميتها في خلق شخصية مستقلة تعتمد على نفسها ، بالإضافة إلى مساهمتها في جعل الشخص إنسانا اجتماعيا ، وله العديد من العلاقات الاجتماعية المختلفة.

أما السبب وراء عدم الظهور والتفاعل من قبل الشباب ، في وسائل الإعلام سواء في الصحف أو التلفزيون أو الإذاعة ، أو التعبير عن رأيه في هذه الوسائل المختلفة ، هو الخجل الذي يصيب الكثير من الشباب ، وتخوفه من سخرية الآخرين له سواء من جانب الأصدقاء أو الأهل أو نوع ثالث من الشاب ، وهو معرفته التامة بأن رأيه لن يلقي أي صدي ، ولن يحدث أي تغيير، لذلك يرفض في النهاية الظهور في وسائل الإعلام المتنوعة ، ومن المؤكد أن الاهتمام بدور وسائل الإعلام منذ النشء داخل المدارس ، سوف يلعب دورا كبيرا ، في خلق جيل يهتم بالإعلام بكافة أشكاله وألوانه.




قلة الرواتب
عزوف القطريين ، عن العمل في المجال الإعلامي بشكل عام والصحافة على وجه الخصوص ، لافتا أن هناك الكثير من الشباب الموهوب إعلاميا يترك مجال الإعلام للعمل في إدارة الإعلام والعلاقات العامة في إحدى الجهات الحكومية ، وهو مجال قريب من المجالات بحيث يشبع رغبته ، ويحقق له عائداً مادياً مقبولا ، لذلك نحن بحاجة إلى امتيازات كبيرة تغري الشباب للعمل في مجال الإعلام، وامتيازات تكون على قدر التعب والمشقة الذي سيعانيها الشباب. أما العمل الإعلامي عكس ذلك تماماً فهو مهنة متعبة وصعبة ، وامتيازاتها ضعيفة جداً والدوام على مدار 24 ساعة ، فهي مهنة متابعة واطلاع وقد يطلب منك شيء في أي وقت ، وبالتالي لابد من التشجيع وهذا لن يأتي إلا بالامتيازات المغرية.

وأضاف : إن أي موظف يرتقي في مجال عمله ، ولكن العمل الإعلامي يظل صاحبه بعد سنوات طوال كما هو ، فلا يوجد تقدير مادي أو معنوي ، إلا بعض النماذج القليلة ، ويختلف الحال في الدول الأوروبية فالصحفي أو الكاتب كلما يكبر في السن يرتقي في منصبه ، والقلم هناك له قيمة ، لذلك لابد أن يكون لصاحب القلم قيمة في المجتمع ،
وعن خجل المواطنين و الشباب وامتناعهم عن الإدلاء بآرائهم في وسائل الإعلام المختلفة ، فأكد الدكتور رشيد أن السبب الرئيسي هو إيمانهم التام بأن هذه الآراء غير مؤثرة ولا يؤخذ بها، وإنها مجرد ثرثرة ، كما أن مثل هذه الآراء في بعض القضايا لا تلقي أي صدي لدي المسئولين.






*المشقة الإعلامية

وأشار الكاتب الإعلامي سلطان بن محمد أن السبب الأساسي في عزوف الشباب عن العمل بوسائل الإعلام المختلفة ، هو الإحباط الذي يصيبهم بسبب ضعف الرواتب والمشقة الإعلامية ، من خلال محاولات البحث عن الخبر الحصرى والحوارات الصحفية مع المسئولين أو استضافة ضيوف ومسئولين في برامج تلفزيونية ، لذلك فهي تحتاج إلى الكثير من الجهد والوقت نظير رواتب ضئيلة ، فضلا عن أي وظيفة أخري في أي مجال لها ساعات عمل محددة بخلاف المجال الإعلامي ، لافتا أن الشاب ينظر إلي الراتب الذي يتقاضاه ، واهم المزايا التي تمنح من خلال جهة العمل ، وبالتالي فإن هذا هو المعيار الحقيقي الخاص بالامتيازات التي سوف تمنح للشاب.
وأوضح الكاتب أن السبب وراء عزوف المواطنين عن الظهور في وسائل الإعلام، للتعبير على أرائهم وتطلعاتهم يرجع إلى الخوف من رد فعل الآخرين ، مثل الأقارب والأصدقاء وسخريتهم من الشخص الذي أبدى برأيه ، حيث يخشى المواطن من سخرية أقرانه في المجالس وتعليقاتهم على كلامه وصورته ، مشيرا أن عدم الوعي الكافي بدور وسائل الإعلام يعد أهم أسباب عزوف المواطنين عن التواصل معها بالإضافة إلى تخوف البعض من عدم نقله عبر الصحافة أو وسائل الإعلام كما هو .









إقبال ملحوظ

أما الإعلامية الدكتورة أمل عبد الملك فتري أنه العمل في المجال الإعلامي عمومًا وتحديدا الصحافة والتليفزيون ، أصبح يجذب الكوادر بقوة لما يشهده هذا المجال ، من اهتمام الدولة به ومن الملاحظ الإقبال الكبير من الشباب القطري على الالتحاق بالعمل الإعلامي أو دراسته بكلية الإعلام تمهيدًا للعمل به، حيث شهد تطورا وإقبالا ملحوظا أكثر من السابق ، لافته إلي الوجوه الكثيرة التي بدأت تطل على الشاشة الصغيرة عبر القنوات التلفزيونية المختلفة في الآونة الأخيرة.
وأوضحت أن المؤسسات الإعلامية تحاول جذب الشباب بشتى الطرق ، ولكن يعتبر تحفظ البعض والخجل يسيطر على الكثيرين منهم والنظرة السلبية لدى الكثيرين في المجتمع عن هذا النوع من العمل ، وراء ضعف الإقبال ، بالإضافة إلي ضعف الرواتب والامتيازات والتي تعتبر عاملا مهما في جذب الشباب لمثل هذه النوعية من العمل ، وعدم اتجاههم للعمل في العلاقات العامة في أحد الوزارات والهيئات ، والتي يفضلها الشباب نظرا للامتيازات المادية ونوعية العمل وساعات الدوام المحددة ، بخلاف العمل في الصحف والتليفزيون ، مشددة على حاجة المجتمع في البحث عن الوجوه الشابة التي تقود مسيرة الإعلام والظهور كمذيعين وصحفيين .
وطالبت بضرورة تعزيز وعي الجمهور بأهمية دور وسائل الإعلام في تسليط الضوء على الإيجابيات والسلبيات، والتعبير عن آرائهم وتطلعاتهم ومشاكلهم واقتراحاتهم لحل العديد من المشاكل المجتمعية ، والبعد عن التحفظ في اللقاءات التليفزيونية والصحفية عند إبداء أرائهم كضيوف ومواطنين .






الخجل الاجتماعي

بدورها قالت المذيعة القطرية شايعة الفاضل أن السبب في رفض الكثير من الشباب المشاركة بالرأي أو الصورة في وسائل الإعلام المختلفة ، خاصة أن هناك الكثيرين ممن يرفضون التصوير معهم هو الخجل الاجتماعي الذي يصيبهم أو شعورهم بعدم القدرة على الوصف الحقيقي للموضوع المطروح أو فضلا عن إحساسهم بعدم التفاعل مع القضية المعروضة عليهم .
وأوضحت أن العامل المادي يعتبر من الأسباب الرئيسية في عزوف الكثير من الشباب القطريين عن العمل في وسائل الإعلام ، ويتجهون بدلا من ذلك للعمل في أقسام الإعلام والعلاقات العامة بالوزارات ، نظرا لطبيعة العمل المختلفة والحوافز المادية الجيدة مقارنة بالعمل في الصحف والقنوات التليفزيونية المختلفة ، وبالنسبة للفتيات فإنه مازالت بعض العائلات ترفض وتتحفظ على العمل في مثل هذه المهن.



تم هذا القسم بمجهود الطالبة:سارة فهد السبيعي




                                           
                                                             و في الختام :

هذا ختام بحثنا العلمي عن مشكلة من مشاكل المجتمع الا و هي الخجل و عرفنا الخجل و  عوامله و من اين يأتي أو من أين يتأثر الطفل المصاب بالخجل , و تكلمنا عن الخجل من جميع النواحي , أرجوا أن تكونوا استفتوا من بحثنا و عملنا أرجوا أن نكون اتينا بمعلومات جديدة و مفيدة تفيد المجتمع بإذن الله ,
و صلى الله و سلم و بارك على أشرف الانبياء و المرسلين نبينا محمد و على أهله و صحبه جميعا .




عمل الطالبات :
مريم السلطان
خديجة السبيعي
رغد الباتع
عائشة القحطاني
سارة فهد السبيعي
شعبه (455)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MariaMohammed
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 4
تاريخ ميــــلادي : 10/03/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : Mariamallsultan
المستوى الدراسي : انستغرام
مواهبـــي : الرسم

مُساهمةموضوع: بمساعدته بالاختلاط مع الناس و عدم تركه    السبت نوفمبر 21, 2015 8:10 am

Bayan almugairin كتب:
اين هي المشكلة لو كان الطفل خجول؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عائشة غرم القحطاني
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 3
تاريخ ميــــلادي : 22/08/1996
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : ayshah_qh
المستوى الدراسي : جامعي
مواهبـــي : ***

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 8:52 am

نوره ابراهيم الرفيق كتب:
لماذا عين الاسلام الوالدين الركن الاساسي للاسره وماهو دور الوالدين في الخجل ؟
الطفل جزء من العائلة يتأثر ببيئتها وبطبائعها والأسرة هي الركن الأساسي لتربية الطفل
دورهم رعايته وأعطائه حقه من الحياة وتجنب انتقاد الطفل بشكل مستمر وضربه والإعتداء عليه نفسياً أو معنوياً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حصة سامي القسامي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 5
تاريخ ميــــلادي : 05/03/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : @79eee9_
المستوى الدراسي : مستوى أول
مواهبـــي : المطالعة

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 9:25 am

ما هو السبب وراء عدم ظهور وتفاعل من قبل الشباب في وسائل الإعلام سواء في الصحف او التلفزون او الاذاعه ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ساره السبيعي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 12
تاريخ ميــــلادي : 01/01/1987
عمــرــي : 31
حساباتي الاجتماعيــة : تويتر
المستوى الدراسي : مستوى اول
مواهبـــي : الرسم

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 9:35 am

السبب هو الخجل الذي يصيب الكثير من الشباب، وتخوفه من سخرية الآخرين له سواء من جانب الأصدقاء أو الأهل أو نوع ثالث من الشاب ، وهو معرفته التامة بأن رأيه لن يلقي أي صدي ، ولن يحدث أي تغيير، لذلك يرفض في النهاية الظهور في وسائل الإعلام المتنوعة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Rawanalmubark
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 9
تاريخ ميــــلادي : 02/06/1995
عمــرــي : 23
حساباتي الاجتماعيــة : Roroy4
المستوى الدراسي : جامعية
مواهبـــي : طبخ

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 9:38 am

ماهي العوامل المؤثره في الخجل ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أروى السديس
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 5
تاريخ ميــــلادي : 26/07/1995
عمــرــي : 22
حساباتي الاجتماعيــة : Ar_sal
المستوى الدراسي : جامعية
مواهبـــي : ليس لدي مواهب

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 11:24 am

هل الخجل الزائد عن حده يعتبر عدم الثقة بالنفس ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
خديجه السبيعي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 10
تاريخ ميــــلادي : 03/03/1996
عمــرــي : 22
حساباتي الاجتماعيــة : 77joojy
المستوى الدراسي : ثانوي
مواهبـــي : الطبخ

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 2:17 pm

نعم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
خديجه السراج
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 9
تاريخ ميــــلادي : 26/10/1997
عمــرــي : 20
حساباتي الاجتماعيــة : لايوجد
المستوى الدراسي : 1جامعه
مواهبـــي : القراءه ..الكتابه..الرياضه

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   السبت نوفمبر 21, 2015 5:43 pm

عزيزتي ,,
برأيك هل التربيه القاسيه والتنشئه الخاطئه للفرد في بدايه حياته_من قبل مؤسساته التعليميه ,,تكون نتائجها سيئه حقا في سن متأخر !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريم العنزي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 7
تاريخ ميــــلادي : 05/04/1994
عمــرــي : 24
حساباتي الاجتماعيــة : Reomha_19
المستوى الدراسي : جامعيه
مواهبـــي : القراءه

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 10:03 am

هل يستطيع الانسان الخجول مساعدة نفسه في التخلص من الخجل دون اللجوء لعلاج نفسي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نوره القحطاني
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 19
تاريخ ميــــلادي : 30/10/1919
عمــرــي : 98
حساباتي الاجتماعيــة : v_vvoooovy
المستوى الدراسي : جامعه
مواهبـــي : سباحه . ركوب الخيل

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 1:00 pm

ماهي الطريقه الصحيحه لتغلب على الخجل عند بعض الناس؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أثير الجرباء
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 11
تاريخ ميــــلادي : 19/05/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : لايوجد
المستوى الدراسي : جامعيه
مواهبـــي : الكتابه

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 2:13 pm

ماهو أكثر سبب يؤدي إلى الخجل وماعلاجه ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Reem.1418
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 7
تاريخ ميــــلادي : 13/08/1997
عمــرــي : 20
حساباتي الاجتماعيــة : reemalmrzooq
المستوى الدراسي : جامعي
مواهبـــي : السفر

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 2:35 pm

هل الخجل يعتبر عامل نفسي اكثر من انها وراثي ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أروى السديس
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 5
تاريخ ميــــلادي : 26/07/1995
عمــرــي : 22
حساباتي الاجتماعيــة : Ar_sal
المستوى الدراسي : جامعية
مواهبـــي : ليس لدي مواهب

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:06 pm

ماهي الاسباب التي تؤدي الى الخجل الزائد عن حده ؟ ..اللي هو تقولين عنه عدم ثقه بالنفس ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Bayan almugairin
طالبة مميزة
طالبة مميزة


مساهمات الطالبة : 41
تاريخ ميــــلادي : 07/06/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : ..
المستوى الدراسي : مستوى اول
مواهبـــي : ..

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:35 pm

هل خوف الام الزائد يكون له اثر على الطفل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
خديجه السبيعي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 10
تاريخ ميــــلادي : 03/03/1996
عمــرــي : 22
حساباتي الاجتماعيــة : 77joojy
المستوى الدراسي : ثانوي
مواهبـــي : الطبخ

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:45 pm

خديجه السراج كتب:
عزيزتي  ,,
برأيك هل التربيه القاسيه والتنشئه الخاطئه للفرد في بدايه حياته_من قبل مؤسساته التعليميه ,,تكون نتائجها سيئه حقا في سن متأخر !!
نعم ولكن لا يحدد السن بالمتاخر او بدايات عمره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Bayan almugairin
طالبة مميزة
طالبة مميزة


مساهمات الطالبة : 41
تاريخ ميــــلادي : 07/06/1997
عمــرــي : 21
حساباتي الاجتماعيــة : ..
المستوى الدراسي : مستوى اول
مواهبـــي : ..

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:48 pm

ومشاكل الوالدين قد تؤثر احيانا على الطفل صحيح؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
خديجه السبيعي
طالبـة جديدة
طالبـة جديدة


مساهمات الطالبة : 10
تاريخ ميــــلادي : 03/03/1996
عمــرــي : 22
حساباتي الاجتماعيــة : 77joojy
المستوى الدراسي : ثانوي
مواهبـــي : الطبخ

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن الخجل 2   الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:53 pm

Bayan almugairin كتب:
هل خوف الام الزائد يكون له اثر على الطفل
ربما الخوف الزائد الذي لربما تم تفسيره من قبل الطفل اي ان الطفل يرى ان خوف امه عليه يعتبره شك او ان الوالده تمنعه من اشياء لاجل انها تخاف عليه فهو لا يفهم ذالك بل يفسره تفسيرا مثلا "الام تمنع الطفل في سن المراهقه من قيادة السيارة وتفضل ان يذهب مع اباه او اخاه الكبير فهو يرى اصحابه يقومون بقيادة السيارة فهو يجل منهم " اصدقائه" فيعتبر انه ناقص ويسبب ذالك له الخجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بحث عن الخجل 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أصول التربية :: الأقسام التعليميــة :: قسم أصول التربيــة-
انتقل الى: